الرئيسية / أحداث في صور / اللقاء السنوي لرؤساء الأندية الطلابية 2016م

اللقاء السنوي لرؤساء الأندية الطلابية 2016م

 

أختتمت اليوم الجمعة بالقاعة الرئيسية للاجتماعات بمقر الملحقية الثقافية بالعاصمة الأسترالية كانبرا فعاليات الاجتماع الأول وورشة العمل لرؤساء أندية الطلبة السعوديين في أستراليا والذي استمر لمدة يومين ونوقشت فيه مجموعة من الموضوعات التي تتتعلق بالأندية الطلابية في أستراليا. وقد كان في استقبال رؤساء الأندية الملحق الثقافي في أستراليا الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله بن طالب ومساعد الملحق للشئون الثقافية والاجتماعية الدكتور عباس براشي، والأستاذ أحمد الجهني مدير الأندية الطلابية حيث رحب سعادة الملحق برؤساء الأندية وبارك لهم نيلهم لثقة زملائهم باختيارهم لرئاسة الأندية لهذه الدورة ومتمنياً لهم التوفيق فيها. شهدت الجلسة الأولى من فعاليات الاجتماع والتي ترأسها الملحق الثقافي مناقشة عدد من القضايا التي تهم سير الدورة الحالية للأندية في مختلف النواحي الإدارية والمالية بالإضافة إلى عدد من المحاور التي ركزت على تنظيم العمل بالأندية ووضع الأسس للأنشطة الثقافية والاجتماعية لهذا العام. كما أجاب الملحق الثقافي عن عدد من استفسارات رؤساء الأندية حول بعض المشاكل الدراسية والاجتماعية التي تعترض المبتعثين في مقر البعثة، متطرقاً إلى حرص الملحقية واهتمامها بمعالجة مشاكل الطلاب والطالبات على كافة المستويات. واختتم برنامج الاجتماع بجولة قصيرة لرؤساء الأندية على أقسام الملحقية المختلفة اصطحبهم خلالها الملحق الثقافي ومساعديه تم خلالها تعريف رؤساء الأندية بهذه الأقسام ومهامها.
وعلى ذات الصعيد شهدت سفارة خادم الحرمين الشريفين بالعاصمة الأسترالية كانبرا فعاليات الجلسة الثانية للاجتماع إلتقى خلالها سفير خادم الحرمين الشريفين في أستراليا الأستاذ نبيل بن محمد آل صالح برؤساء الأندية مرحباً بهم ومثمناً جهودهم التطوعية في خدمة زملائهم الطلاب، مؤكداً على حرص السفارة وبالتنسيق مع الملحقية الثقافية على الاهتمام الذي يجده الطلاب في دولة أستراليا والإجراءات التي تقوم بها السفارة لتقديم خدماتها للمواطنين السعوديين في أستراليا.
وفي ختام الاجتماع تسلم رؤساء الأندية الطلابية شهادات إكمال ورشة العمل من قبل سعادة الملحق الثقافي، وقد أبدى رؤساء الأندية الطلابية في أستراليا سعادتهم بما تحقق في هذه الاجتماع وورشة العمل المصاحبة له، مؤكدين على أنهم سيبذلون مافي وسعهم من أجل خدمة زملائهم والرقي بالفعاليات التي ستنفذ عبر الأندية الطلابية في هذه الدورة.

شاهد أيضاً

الملحقية الثقافية السعودية في أستراليا